نداء الى الاعلام  لتوضيح الامور لشعب مصر والعالم   باحوال اخواننا المسيحيين بقرية فرشوط هؤلاء يستنجدون بكل مصري مخلص ان يساعدهم ويدافع عن حقهم في العيش بامان في بيوتهم وكنائسهم واعمالهم.

ولا يخفي علي أحد ان الشفافية و سرعة نشر المعلومات هي وحدها الكفيلة بمنع الشائعات ومنع المغرضين من استخدام سوء الوضع لتصعيد الخلاف الي وضع قد لا تحمد عقباه.

وأوجه نداء الى الاجهزة الامنية بمحافظة قنا القيام بواجبها المقدس بحماية ارواح وممتلكات المصريين  سواء هذا المواطن  مسلم مسيحى بهائى المهم وفى المقام الأول و الأخير  هو مواطن مصرى لذا يتوجب على الجهات المعنيه ألقاء القبض علي مثيري الشغب و  التحقيق معهم بصرامة ووفقا للقانون للوصول الي حقيقة الاحداث ومسبباتها.
فهم يقتلون الوطن ويصنعون الفرقه بين أفراده.
و أنه يجب ضرورة اعلان  نتائج التحقيقات الدائرة الخاصة بالواقعة الرئيسية التي تسببت في حدوث الوقائع المؤسفة….. كذلك نتائج  التحقيقات الدائرة مع هؤلاء الذين قاموا بحرق وتحطيم وسرقة ممتلكات الاخوة المسيحيين وترويعهم بفرشوط ، يقينا بان سيادة القانون العادل علي جميع المواطنين هي خط الدفاع الاول والاخير لحماية بلدنا وردع المتطرفين والأرهابيين وقتله الوطن .

لقد ألمنى كثيرا ما يشعر به أخواننا المسيحيون و تلك الأحداث  أدمت قلبى على أحبائى وو أصدقائى المسيحيين.

………………
الارهابيين  هم من يرهبون خلق الله بغض النظر عن دياناتهم  ولا أعلم ما المبدأ الذى يعطى لهم الحق  فى ايذاء الناس بأسم الدين  لا أستطيع أن أتحمل منظر الأطفال المسيحيين وهم مرعوبين من تصرفات الهمج  ألسنا جميعا مصريين و يحكمنا دستور واحد!