كان 2010 عامًا حافلًا وزاخمًا بالإنجازات لشبكة شباب الشرق الأوسط، وهذا هو تقريرنا السنوي عمّا حققناه خلال العام المنصرم. العام الذي أدرج خلاله أعضاء شبكة شباب الشرق الأوسط أكثر من 2000 تدوينة على مواقع الشبكة المختلفة.

بدأنا العام بإعلان جديد لحركة 18 مارس.

وقد تم تغطية فعاليتنا عن حركة 18 مارس في دبي على موقع أصوات عالمية، كما فاز موقع الحركة ذاته بجائزة ثينك سوشيال كونه “نموذجًا قويًا لكيفية استخدام الإعلام الاجتماعي في رصد المشاكل العالمية.” وتستطيعون مشاهدة أول فيلم لنا ضمن هذا المشروع من هنا.

أطلقنا هذا العام أيضًا مشروعين طموحين، وهما كراود ڤويس وميد إيست تيونز.

صفحة كراود ڤويس الرئيسية

حظي كراود ڤويس منذ انطلاقه بتغطية إعلامية هائلة، بدايةً بموقع تِك كرانش، وليس نهايةً بثناء مبادرين اجتماعيين عالميين، أهمهم:

“هذا هو الهدف الرئيسي من وراء تطوّر وسائل الإعلام الاجتماعية.” – بِل لياو، مؤسس موقع زينج.

“أداة غاية في القوّة لرصد وجمع الأصوات المعارِضة.” – الناشط والمؤلف الإيراني رضا أصلان.

“موقع رائع! أفضل ميزة يتمتّع بها كراود ڤويس هو أنه يمكّنك من متابعة الأحداث العالمية التي تثيرك فور حدوثها بضغطة زرّ واحدة فقط، وهذا يرفع عنّي عذر عدم متابعة الأحداث الهامة، أو تفويت بعض الأخبار الجارية.” – ديانا هسو – مؤسسة آيدياليست.

شاهد هذا المقطع الإعلاني عن كراود ڤويس من هنا. واقرأ أيضًا تغطية موقع منظمة أشوكا للسلام عن الموقع.

كما حظى موقعنا الجديد  ميد إيست تيونز بتغطية إعلامية كبيرة كذلك، أهمّها من سي.إن.إن.، وراديو إن.پي.أر.، وتلفز أبوظبي.

يُعدّ تطبيق آي.فون وآي.تتش من السمات المميّزة لموقع ميد إيست تيونز، وهو التطبيق الذي يمكّنك من تصفّح الموقع والاستماع للموسيقى من خلال هاتفك أو مشغّل الموسيقى.

جدير بالذكر، أنه قد تولّى تحرير الموقع مؤخرًا السيد أحمد عجور.

Mideast Tunes on your iPhone

تطبيق ميد إيست تيونز لآي.فون, Migrant Rights:

أبدع فريق شبكة شباب الشرق الأوسط هذا العام مواد مرئية خلاقة لإثارة القضايا التي لا تلقى الانتشار المناسب، مثل حملتنا للدفاع عن حقوق العمالة الأجنبية في هذا الإعلان:

وأنتجنا أيضًا إعلان جرافيكس آخر لحملتنا تحالف الدفاع من أجل حقوق الكُرد.

والحدث السارّ الذي انتظرناه جميعًا، والذي تحقق أخيرًا خلال عام 2010، هو الإفراج عن كريم عامر، سجين التدوين المصري، والذي أنهى عقوبة لمدة أربع سنين، قضيناها نحن في الدفاع عن قضيته العادلة على موقع “أفرجوا عن كريم عامر!” حيث أصبحت هذه الحملة هي الأكبر في العالم للتضامن مع مدوّن. كريم عامر الآن حرّ، ونتمنى له الخير والصحة والسلامة.

حملة "أفرجوا عن كريم عامر!"

 

حملة “أفرجوا عن كريم عامر!”

وبجانب المواد المرئية المصوّرة، فقد أبدع مصممو الشبكة بعض الصور الإيضاحية حول حملاتنا: حقوق العمالة الأجنبية، تحالف الدفاع من أجل حقوق الكُرد، والشبكة الإسلامية لحقوق البهائيين، وقد تم نشر الصورة الأولى في صحيقة جولف ديلي نيوز:

حقوق العمالة الأجنبية

حقوق العمالة الأجنبية

تحالف الدفاع من أجل حقوق الكُرد

تحالف الدفاع من أجل حقوق الكُرد

الشبكة الإسلامية لحقوق البهائيين

الشبكة الإسلامية لحقوق البهائيين

قمنا أيضًا هذا العام بإطلاق موقع ميد إيست جاليري لعرض ونشر الصور وفق وثيقة المُشاع الإبداعي. وقُمنا أيضًا بإطلاق صفحة خاصة لخدمات شبكة شباب الشرق الأوسط لمدّ خدماتنا المجانية للنشطاء والمدونين والمبادرين الآخرين.

أبرم موقع شباب الشرق الأوسط العربي شراكات مع مواقع ومؤسسات عِدة خلال العام الماضي، ومنها شراكتنا مع راديو صوت بيروت إنترناشيونال، شبكة أبناء مصر، أرشيف أحمد غربية السّماعي، ومجلة الحسناء اللبنانية.
كما حازت السيّدة إسراء الشافعي، مؤسِسة ومديرة شباب الشرق الأوسط، في عام 2010 على زمالة تيد العليا، وهي بالأساس حاصلة على زمالة تيد منذ أكثر من عامين.
شهد 2010 العام الأول لإطلاقنا مسابقة مقالة العام لأول، برعاية راديو صوت بيروت إنترناشيونال، حيث تنافست أربع عشرة مقالات من أجود ما حُرر على موقع شباب الشرق الأوسط العربي 2010، وتم التصويت من قِبل أكثر من مائتي وعشرين زائر. المسابقة التي فاز بجائزتها الكاتب أحمد بدوي عن جدارة واستحقاق.
حظيت شبكة شباب الشرق الأوسط بتغطية واسعة من وسائل الإعلام العالمية ومواقع الإعلام الإلكتروني في عام 2010، مثل ديلي تليغراف، مجلة رولينغ ستون الشرق الأوسط، جريدة أخبار الأدب المصرية، وغيرها الكثير. 

عملنا جاهدين كذلك على تحديث موقعنا الإنكليزي وخصيصًا الصفحة الرئيسية، وصفحة التبرعات، وصفحة جديدة مُحمِّعة لآرابيكاست وپودكاست شبكة شباب الشرق الأوسط.

سوف تستمر شبكة شباب الشرق الأوسط في دعم حقوق الفرد وحرية الرأي والتعبير وقضايا الأقليات في عام 2011، ونعدكم بمشروعين جديدين لهذا العام، مع تحديثات كبيرة لمواقعنا وخدماتنا المختلفة. ولذا فإن مساهمتكم المشكورة تساعدنا كثيرًا، لأن الشبكة غير مدعومة ماديًا، وقائمة بالأساس على التبرعات والجوائز. ساهم في توسيع نشاطات شباب الشرق الأوسط من هنا.

تتقدم شبكة شباب الشرق الأوسط بالشكر الحارّ لجميع فريقها التطوّعي من محررين، مصممين، مؤلفين، أعضاء، قراء، وزوّار، ونعدكم بعام جديد زاخر بالإنجازات لنشر رسالتنا وأهدافنا ورؤيتنا.

اقرأ تقرير عام 2009 من هنا.

اقرأ هذه التدوينة بالإنكليزية من هنا.