لم أعد أقوى
* *** على حمل أحزاني

لم أرغب يوما 
***** أن أوزع آلامي وأشجاني

فهي عزيزة على قلبي 
***** رغم أنها تثقل كياني

أصبح الفؤاد شيخا عليلا
***** مرضه أعياني

فأنا أبيع عمري
***** في سوق أوهامي

ليتني أختصر
***** كل أيامي

وأضم آلامي 
***** كي تتوارى داخل أحضاني

كيف لي أن أسكت 
***** غوغاء أحاسيسي وصراخ وجداني

فالصبر تعب من الصبر
***** وما جدوى العشق

وقلب الحبيب 
***** جاحد أناني. .

****رجاء ****