نقول في المثل الشعبي المغربي أن اللحم إدا تعفن فأهله أحق بحمله ودفنه، أصاب العالم العربي نوع غير عادي من الانكماش والجمود وكأنه  صار لكل واحد منهم قبلة يتبعها وكتاب يقرأه ، هل تعتبرون  تدخل القوات الغربية  التي تسهر على حماية مصالحها ولا تطلق رصاصة أو صاروخا إلا وتقوم بإحصائه ولا تتحرك إلا حينما يتبين لها أن هناك ما يهدد مصالحها  ، ألا تعتبرون أن مبادرة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بأنها خطوة جريئة لإنقا ذ ما يمكن إنقاذه وأعني به المسألة السورية .

عبد الفتاح السيسي منكب على تحقيق ونشر الأمن في وطنه وبكل الوسائل لكنه قال عبر وسائل الإعلام  هلموا وتعالوا  لتأييد بادرة طيبة نسعى من خلالها تقريب وجهات النظر بين النظام السوري والمجموعة التي تمثل المعارضة فأنتم سوريون ولا أحد ينكر ذلك ، تعالوا لخدمة الوطن السوري فهناك الكثير مما يجب ويلزم فعله بصفة مشتركة ، لا تعتبروا بقاء الرئيس السوري في منصبه على أنه تحدي بل التحدي هو ما أنتم مقبلون عليه .