خففت جرحي

وروحت  مشروخ ياوتر

صدقت ضعفي

وغبت سواح في الخطر

خواف أنا

ولا قليل الحيله

ماتقولش بس

 اني حبالي طويله

انا روح هرب

منها الهدوء واتشعلقت

بين الزمان

وحاضرها راح في القيله

حر وقرف

برد ونشف

واللي اتكشف منها

يدوخ من ليله

صعبان عليا كتر جهلي

وتوه دواخلي

صعبان عليا السهل

واللي غرق في الوحل

واللي حروفه ذليله

مقادرش اتكلم

مقادرش اتعلم

مغصوب على دي الشيله

سنين بقول

قلبي اتفرط

 سبحه و كارهانه لخيطها

سنين بقول

ماشي غلط

وراسي دايما ضاربه حيطها

وتملي شارد

بكوي جروحي بدم بارد

مشلول بفكري

مشتاق لآخري

وفين حلاقي وسيله

غفلان انا ولا اتغافلت

مجنون انا ولا عقلت

سايب سكاتي يضمني

شايف كلامي يقلني

ولساني روحه قتيله

خلي الامل

فارد جناحه على الهوى

واسقي لشوك وردك

وعيش من غير جوى

…بحكي…

بحكي لنفسي”