في تعاون فني  مصري مغربي  وبلهجة مصرية جميلة صدر للفنانة المغربية المادحة نادية التطوانية عمل فني بعنوان السيرة المحمدية كتب كلماتها الجميلة الشاعر والروائي المصري محمد محمد السنباطي ولحنها الموسيقار المصري صلاح نصر ، العمل الفني اوبيراتي بامتياز تغنت به الفنانة في لوحات مقاماتية جميلة وبتوزيع موسيقي يضفي عليها تناغمية مناسبة للمدح وبتصوير يقرب المشهد بشكل جمالي حيث زرع سيرة الحبيب صل الله عليه وسلم لأطفالنا ..

سيكون للجريدة حوارا مع المتألقة الفنانة نادية في حوار شامل حول مسيرتها الفنية وهذه هديتها للقراء ولمحبي فن السماع والمدح مع الكلمات كاملة 

 [النشيد الديني: الليلة المحمدية، والذي تغنت به الفنانة المغاربية من مدينة تطوان، السيدة نادية التطوانية، وقام بوضع ألحانه الموسيقار المصري: صلاح نصر.]

 

الليلة المحمدية الجزء الأول

 

شعر: محمد محمد السنباطي

 

أول ما نبـــــدأ باسم الله   ..    الله ينـــوّر مسعانا

 

ونحس إننا ويــــــــا الله   ..   والله أكــــــبر ويانا

 

أول يا هادي صلــينا  ..  ع المصطفى أجمل صلوات

 

وقلوبنا تشتاق ، حنينا   ..   لمكة والكعبة وعرفات 

 

سيرة محمد صلى الله   ..  عليه وسلم نوره بادي

 

عليك صلاة الله يا نبي  ..   فداك أنا وأمي وأبي

 

عليك صلاة الله يا نبي   ..    يا إبن عبـد المطلبِ

 

محمد حبيب الــــــروح .. في قلبي مطرح مارُوح

 

محمــــــــــد طه الأمين .. لو تعرفــوا أمه مين؟! 

 

السيدة آمنه   ..  التـــقــــية الآمــــــنة

 

اتجوزها عــــــبد الله .. عاشت زي النسمة معاه 

 

شافت في جبينه الأنوار .. سافر وتركها في الدار

 

تستــــنا ما تستـــــــنا   ..  مش حـــيرجع يا آمنه

 

والأخبار وصلت مكة  .. عبـد الله مات في السكة

 

ابكي يا غيمـات ابكي  .. عبد اللـه ريحــة المسكِ 

 

عبد الله زينة الشباب  .. عبد اللــه فـخر الأصحاب

 

عبد الله نعـم الأزواج   ..  والنور في جبينه وهاج

 

صلى الله على أصل النور .. اللي جبينه طبق بنور

 

وافا ربيــــــع أول .. إيه اللي جاي معاه؟

 

الطفل ما أجـــــمل .. سبحانه مـن سواه 

 

اليوم ده يوم اتنين   ..   اتناشر الجاري

 

شرّف وزيــه مين  ..    بــيوحد الباري؟ 

 

لا صرَخ ولا قال آه .. لكن رفـــــع وشه

 

شيء م السما ناداه .. وكأنها عـــــــشه

 

الطفــل ده يا رب .. من يومه قال يا رب

 

والأم مبهــــــورة .. تــــــــتأمل الصورة

 

بتشيله وتــــضمه .. طـــــبعًا ماهي أمه 

 

دالسعــــــــــــد وافاها .. لما ابنها جاها

 

فينــك يا عبد الله  ..  ياللي انت عند الله

 

ابنك أهـــــه ماحلاه .. بعــــــــــنيا أتملاه 

 

شوف الولد يا عم .. شـوف الولد يا جد

 

أجمل ماشالت أم .. ولا زيــــــه أبدا حد

 

دا محمــــد العدنان .. السعد باسمه بان

 

ومافيش مثاله حد

 

شوف الولد يا عم  .. شوف الولد يا جــد

 

النور في وجهه تم .. شوف الولد يا عم

 

أخدوه وع الكعبة .. شايلينه بمحـــــــبة

 

قعدوا هناك حبـــــه .. حبا في نور العين

 

الساعة ساعة جد .. شوف الولد يا جد 

 

جده رفــــــــــع إيده .. يشكر عـطا سيده

 

يبارك له ويزيــــــده .. يكبر ويبقى زين

 

يكبر ويبـــــقى شب .. دا يتيم وماله أب

 

مالي قلوبنا حب

 

شوف النصيب على فين؟ 

 

جم المراضع يختاروا .. قالوا يــتيم حيفـــــــيدنا بإيه؟

 

حليمه قالت: أختاره .. يمكن يــكون سعدي على إديه

 

حليمة كانت سعــــــدية     ..    حالتها صعبة وتعبانة

 

شالت رضيعها بحــــــنية  ..  يارب خـــــــــــليك ويانا 

 

حليمة تــــــــــــتأمل حالها .. إيه اللي عمال يجرالها؟

 

ركوبة دي والا رهوان؟   ..   إيه اللي غير أحوالها؟ 

 

إيه اللي غير أحوالي؟ .. وصدري كان ناشف عدمان

 

اتغير الحـــــال طوالي .. من النهارده مافيش حرمان

 

الطفل ده ملـــيان بركة    ..   اضحك لي تضحك دنيايا

 

بالله عليك أجمل ضحكة .. حاعيش سعيده وانت معايا

 

ديار حليمة مافيهاش خير     ..       نزل عليها مطر الخير

 

وعاش محمد في البادية      ..       حياته ميسورة وهادية

 

يتيم  يتيم  ربــــــــــاه ربه    ..        إله عظيم هوه حسبه 

 

وفي يوم من الأيام ملكين .. لابسين تياب أبيض ف أبيض

 

خدوا اللي كان عمره سنتين    ..  وشقوا بطنه مستعرض

 

استخرجوا قلبه وشقــــــــوه   ..    وطلعوا العَـلَـقه بإيدهم

 

القلب بالتلــــــــــــــج غسلوه  ..  وهــــــــوّه شايف أفعالهم

 

حليمة سمعت كده خــــــــافت  ..   راحت لأمه عشان تحميه

 

قالت لها بصوتها الخافت .. حتى الشيطان ماله سلطة عليه

 

أنا فاكرة وانا ف شهور الحمل

 

النور بيخرج مني سهام     ..    النور يلف قصور الشام

 

وكنت فرحانة بالحمل

 

المولى يحرسه ويصونه     ..     نور الإيمان كُحل عيونه

 

لا حد يقدر يوم يــــــــنساه   ..     ولا حد في الشدة يخونه

 

اللهم صلي وسلم

 

وبارك عليه

للاستماع للانشاد: http://www.youtube.com/watch?v=qcCMl1mUta4&feature=share