اتفقت الجمهورية الإسلامية الإيرانية والمملكة المغربية على ضرورة استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، بحسب تقرير لوكالة مهر الإيرانية، الأربعاء.

وأفادت الوكالة بأن مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية صرح، الأربعاء، بأن الاتصال الهاتفي الذي جرى مؤخراًبين وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ووزير خارجية المملكة المغربية صلاح الدين مزوار، شهد اتفاقا على ضرورة استئناف العلاقات الدبلوماسية.

وأضاف مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والإفريقية أن سفارتي البلدين سيتم افتتاحهما قريبا

ومن ناحيتها، لم يصدر من الرباط أي تصريح رسمي حول إعادة فتح السفارة المغربية في طهران، فيما أفادت مصادر طلبت عدم الكشف عن اسمها
أن تحركات إيرانية مكثفة تجري من أجل موافقة الرباط على إعادة فتح السفارة الإيرانية في الرباط والتطبيع الكامل للعلاقات الثنائية.

يذكر أن الرباط قطعت علاقاتها مع طهران في عام 2009، ويعود السبب لاتهام المغرب للإيرانيين بالقيام بأنشطة لنشر التشيع في المغرب.