من رحم العمل الجمعوي الهادف، وانطلاقا من مجموعة التجارب التي استهدفت الدفاع عن قيم المواطنة وحقوق الإنسان والوحدة الترابية للمملكة المغربية، وانطلاقا من مكتسبات ديموقراطية، في طريق بناء مجتمع مغربي عصري وديموقراطي، ذو أبعاد إنسانية كونية. وانطلاقا من روح المسيرة الخضراء التاريخية، التي أبدعها المغفور له الحسن الثاني، ومبادرة الحكم الذاتي بالأقاليم الصحراوية المغربية، التي أطلقها وارث سره جلالة الملك محمد السادس، ومن مضامين الخطب الملكية السامية في 20 غشت، وذكرى المسيرة الخضراء التاريخية تنظم جمعية فاطمة الفهرية للتنمية والتعاون. الندوة الوطنية الأولى في موضوع : مغربية الصحراء لاجدال فيها . ودلك يومه الاحد 17 نونبر 2013 بقاعة الحرية على الساعة الثالة  زوالا.
ودلك من أجل التحسيس بأهمية الظرفية التي تجتازها قضية الصحراء المغربية والمواقف العدائية لخصوم وحدتنا الترابية، والتعبئة الجماعية التلقائية في أفق حشد الدعم الجماهري لإنجاح أشغال هذه الندوة القيمة، سخرت الأستاذة المناضلة والفاعلة الجمعوية وفاء البقالي رئيسة جمعية فاطمة الفهرية للتنمية والتعاون جميع إمكانياتها وخبراتها وعلاقاتها الإجتماعية، من أجل إنجاح هذه المبادرة التحسيسية مجددة العهد على المضي قدما وراء جلالة الملك محمد السادس في إطارالتعبئة القوية واليقظة المستمرة والتحرك الفعال، نصرة لقضية وحدتنا الترابية .
بالصوت والصورة الأستاذة وفاء البقالي توجه الدعوة إلى جميع الوطنيين الغيورين على وحدة أقاليمنا الصحراوية، لحضور أشغال هذه الندوة الوطنية الأولى .