بغداد (بابنيوز) : قرر رئيس رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اليوم تعطيل الدراسة في جامعة المستنصرية ببغداد بسبب ما قيل عن اعمال شغب تقوم بها “عصابات وافراد غير منضبطين” .

وقال الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ انه نظراً لأعمال الشغب التي تثيرها بعض العصابات والأفراد غير المنضبطين في الجامعة المستنصرية في بغداد فأن المالكي قد وجه بتعطيل الدراسة في الجامعة لمدة أسبوع ومنع كل النشاطات الحزبية والسياسية داخل الجامعة . واضاف في تصريح صحافي انه تقرر ايضا أغلاق كل الإتحادات والروابط الطلابية وحظر نشاطها داخل الجامعة ويمكن ممارسة نشاطها خارج الجامعة.

واوضح مصدر عراقي ان طلابا محسوبين على التيار الصدري يقومون بنشاطات سياسية داخل الجامعة وارغام طلبتها على الانضمام الى التيار اضافة الى ممارسة ضغوط على استاذة الجامعة وادارتها . وكانت السلطات العراقية قد عمدت مؤخرا الى تعيين رئيس جديد للجامعة بدلا من رئيسها السابق المحسوب على التيار الصدري . وتعتبر جامعة المستنصرية التي تضم عدة الاف من الطلاب من الجامعات الكبيرة في العراق وتتخذ من بغداد مقرا لها وكانت تأسست في ستينات القرن الماضي .

المصدر