فيلم رجم ثريا أو Stoning of Soraya فيلم مبنيّ على قصة حقيقية رواها صحفي فرنسي هو Freidoune Sahebjam  في كتاب خرج صادما للعالم ووكان الأعلى مبيعا في 1994 قبل أن يتم تجسيد قصته في فيلم صادم عام 2008..

هي قصة رجم أم شابة في قرية إيرانية نائية حيكت لها مؤامرة تضعها في مشهد الزوجة الزانية… الفيلم الذي خرج للنور بصورة ممتازة من الناحية الفنية, يدق على عدد من الأوتار: انغلاق المجتمع الإيراني وذكوريته, تغول السلطة الدينية في إيراني عقب الثورة الخمينية, تدني أوضاع المرأة المعيشية في ظل اقتصاد ضنين والأدهى في ظل منظومة قانونية لا تدعمها, مسألة الرجم بوصفها جزءا من منظومة الحدود الرادعة في الشريعة الإسلامية, وذلك بغض الطرف عن الاجتهاد  الشائع والقائل بكون الرجم عقوة تجد أصلها في الشريعة اليهودية وأن حد الزنا القرآني هو الحد الشرعي وهو الحد المتمثل في الجلد, وكون الجلد حدا مقيدا في تنفيذه لدرجة تجعل صحة نفاذه شبه منعدمة…

فيلم رجم ثريا فيلم جدير بالمشاهدة حتى وإن تركك في حالة ذهنية مزعجة!