نتصفّح موقع أهواء العربي في أسابيع مُختارة لاستعراض آخر المشاركات، من مواضيع؛ ردود؛ وتحديثات، في جولة “أهواء في أسبوع.”

يضم أهواء الآن 1718 عضو؛ 407 موضوعات؛ و3859 رد، من تعليقات، خبرات ونصائح.

نستهل جولة هذا الأسبوع بآخر المواضيع المُدرجة على صفحات الموقع:

أدرج العضو (Palkokapo) موضوعًا تحت عنوان”سؤال عن الحقوق من منظور مختلفي الميول الجنسية والجندرية” تحت وسميّ”جنسانيةثقافة ومجتمع“.حيث تطرح تساؤلا عن كيفية نظر مختلفي الميول الجنسية والجندرية لأنفسهم وحقوقهم ،فتقول:

“كشخص مختلف الميول الجنسية والجندرية،كيف ترى حقوقك؟ ماهو مداها؟ مامدى إيمانك بها وبإمكانية تحقيقها؟”

فنجد رد العضوة”wildandwiseinmyeyes” :

“أرى أنه من حقي ان يتقبلني الآخرين ولا يؤذوني.مش طالبة منن اني اتزوج مرا بالأول هيك.طالبة انن ما يعاملوني باحتقار.
كمان انو بسمع قصص اعتداءات وضرب وقتل كمان.طالبة انن مايقولو اني مريضة ويخافو مني بدون سبب نهائي…”

ونجد ردا آخر من العضوّ”pi-chan” :

“حقوقي الجنسية يجب ان تكون مثل حقوق الغيريين الجنسية … فاذا كان الزواج و اعلان العلاقة مقبول للغيريين في القانون اذن يجب ان يكون مسموحا لنا ايضا…”

اقرأ بقيّة الموضوع والتعليقات من هنا.

ثم نجد مشاركة أدبية بواسطة العضوة”Proud” تحت  وسميّ”شخصيأدب” بعنوان”أكرهُكِ”.نص مميّز ومؤثر للغاية،يتحدث عن علاقة حبّ موجعة وتبعاتها وماتثيره من حنين للماضي،فتقول:

“أكرهُكِ
وأكره جسر الحنين الممتد اليكِ
أكره مُطاردات ذكرياتي لكِ
أكره ظُهوركِ لي حتّى وأنا مع غيَركِ،،أكره ضَعفي الذي يستجدي ظهوركِ
أكره مقارنتكِ مع نساء أخريات ،، وأكره تفوقكِ عليهّن….”

اقرأ بقيّة الموضوع من هنا.

 

نزكّي في نهاية كل جولة فيلمًا، أغنية أو كتابًا عن المثلية، واختيار هذا الأسبوع هو فيلم  بإسم“إستيقظت،فوجدت نفسي مثليا-جلطة في المخ ،حولتني إلى مثليّ-وثائقي”.وهو باللغة الإنجليزية،يتحدث عن “كريس بيرتش” موظف في بنك،ولاعب كرة قدم أمريكية سابق؛يصاب بجلطة في المخ وهو  في نزهة مع أحد اصدقاءه،فيفاجأ بتغير تام في سلوكه،وميوله أيضا!

يتحدث الفيلم عن رحلة كريس هو و جاك -صديقه الحميم-وخطيبه أيضا ،ليكتشف ماهية الذي حدث له بعد الجلطة ،والذي أدى إلى هذا التغيير الطفريّ في ميوله الجنسانية ثم تغيير مهنته ليصبح من موظف ببنك لمصفف شعر.يمر كريس بمشاكل عائلية حيث تقرر أمه الإبتعاد عنه لتغيُّر ميوله حيث أنه من عائلة محافظة ومتدينة.فيمزج الفيلم بين محاولات كريس لمعرفة سبب تغيره،ومحاولته الإتصال بأصدقاءه وصديقاته القدامى وزياراته لمجموعة مختلفة من الأطباء النفسيين ومرضى سابقين بالجلطة ليثبت أن هناك علاقة بين إصابته وتغير سلوكه.فيلم مثير جدا للإهتمام،ننصحكم بمشاهدته.

يُذكر أن شباب الشرق الأوسط قد أطلقت موقع أهواء في 29 أبريل/نيسان 2011 لمناقشة قضايا المثليين بشكل خاص، والجنسانية بشكل عام، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وهو منبر حرّ باللغتينالعربية والإنكليزية.

انتهت جولتنا لهذا الأسبوع على أن نعود بجولة جديدة قريبًا. قوموا بزيارة موقع أهواء للاشتراك والتفاعل في مثل هذه النقاشات بالعربية والإنكليزية الآن! وتابعوا الموقع على تويتر وفيسبوك.

تعرّف على مشاريع شبكة شباب الشرق الأوسط المختلفة من هنا.