كان 2011 عامًا مميزًا على شبكة شباب الشرق الأوسط، مثلما كان مميزًا على المنطقة بأسرها، حيث أطلقنا مشروعين جديدين، بالإضافة لمشاريع أخرى مشتركة، وطوّرنا مشاريعنا الأخرى، وانتقلنا لخوادم أفضل، بفضل فريقنا الرائع من المطوّرين والمحررين والمتطوعين. وفيما يلي، نلقي نظرة سريعة على ما حققناه في عام مضى:

قمنا بتطوير وإعادة إطلاق كراود ڤويس، وهو موقع يقوم المستخدمون بخلق محتواه، فيما يُعرف بتقنية “الجمع الجماهيري” أو (Crowdsourcing).

موقع كراود ڤويس

حصد كراود ڤويس جائزة صناع التغيير للإعلام الاجتماعي لعام 2011، وهي جائزة مقدّمة لأربعة مشاريع فقط من بين مئات المشاريع المُتنافِسة، تقدمها منظمة أشوكا بالتعاون مع جوجل. وفي سياق متّصل، اعتبرت مجلة (INC) موقع كراود ڤويس من ضمن خمسة مشاريع جديرة بالمتابعة من تيد (TED) بما أن مؤسِسة ومديرة الشبكة هي زميلة تيد منذ عام 2009. كما ذكر موقع فاست كومپاني، واسع الانتشار، مشروع كراود ڤويس كواحد ضمن خمسة مشاريع يستحقون جائزة جوجل للصحافة.

إحدى خصائص موقع كراود ڤويس لمتابعة الأحداث العالمية

طوّرنا وأعدنا إطلاق موقعنا ميد إيست تيونز كذلك، وهو مشروع لعرض أعمال الموسيقيين الصاعدين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

كما حاز موقعنا حقوق العمالة الأجنبية على جائزة التحكيم لمسابقة (The BOBs) لعام 2011.

كما أطلقنا موقع أهواء، وهو فضاء آمن لمثليي الجنس في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمناقشة الجادة وعرض وجهات النظر المختلفة فيما يتعلق بالجنسانية بشكل عام في المنطقة، وهو متوفر باللغتين العربية والإنكليزية.

 

وقد حظى أهواء بتغطية مميزة من قِبل المواقع الإخبارية ومواقع التقنيات والإعلام الاجتماعي، وعلى سبيل المثال لا الحصر، سي.إن.إن بالعربية، جولف ديلي نيوز، لوس أنچيليس تايمز، ذي أتلانتيك، رييد رايت ويب، وكذلك موقع مرصد التغيير (Change Observer).

كما قمنا كذلك بتطوير  وإعادة إطلاق موقعنا تحالف الدفاع من أجل حقوق الكُرد.


كما أطلقنا موقع حقوق الآشوريين لنشر الوعي حول الاضطهاد المستمر للجالية الآشورية في الشرق الأوسط.


وكذلك يواصل موقع شباب الشرق الأوسط العربي تكريم كاتب العام ومقالة العام في المسابقة الرسمية للموقع للعام الثاني على التوالي.

وقام كذلك الموقع العربي بعقد شراكات توأمة ناجحة مع كل من يمن پورتال نِت، تيد إكس كايرو، وموقع جيلنا الإلكتروني حديث النشأة، ومازلنا بصدد عقد شراكات جديدة لتوطيد تعاون الشبكة مع الشبكات الأخرى التي تشاركنا الرؤية والأهداف.

أنتجنا كذلك المواد المرئية التالية كإعلانات خدمة عامة:

فيلم أصوات من أجل غزة، وهو الفيلم الذي حاز على المركز الثاني في مسابقة أمريكية للإعلام الاجتماعي.

كما أنتجنا الأفلام التالية كذلك:

هنالك الكثير من المشاريع القادمة التي عملنا عليها في 2011، ولكنها لم تُطلق بعد. تعرّف على مشاريع الشبكة كاملًا هنا. وإذا كنت تدعم أنشطة الشبكة، تستطيع المساهمة مشكورًا عن طريق التبرع هنا.

سوف تستمر شبكة شباب الشرق الأوسط في دعم حقوق الفرد وحرية الرأي والتعبير وقضايا الأقليات في عام 2012، وسوف نقوم بإطلاق الكثير من التحديثات والتطبيقات قريبًا، بالإضافة لاستمرار العصف الذهني المستمر حول قضايا الساعة، وهي العملية التي يشترك في خلق محتواها أعضاء الشبكة جميعًا.

تتقدم شبكة شباب الشرق الأوسط بالشكر الحارّ لجميع أفراد طاقمها من مدراء محتوى، محررين، مصممين، مؤلفين، أعضاء، قراء، وزوّار، ونعدكم بعام جديد زاخر بالإنجازات لنشر رسالتنا وأهدافنا ورؤيتنا.

تابع الشبكة على تويتر هنا، وعلى فيسبوك هنا.

التدوينة مُتاحة بالإنكليزية هنا.

تقارير الأعوام السابقة:

إنجازات شباب الشرق الأوسط في 2010.

شباب الشرق الأوسط في 2009.