ساره غضبان، موظفة مطلقة تعمل في نفس الدائرة معي. تطلقت بعد اسابيع قليله من زواجها ولم تنجب اولاد بل بنت واحده. تمتاز ساره بسرعة الغضب والفهم البطئ، وتدخلها فيما لايعنيها، وتظاهرها بالتزمت الشديد، حتى يوحي مظهرها الخارجي انها ليست امراه بتاتا. ومن شدة اهمالها لمظهرها فهي لا تهتم بنظافتها اطلاقا، بحجة ان ذلك تغنج، واحيانا تاتي الى الدائرة بملابس تشم منها رائحة المطبخ. ويطلق عليها الموظفين النكات مثل “لنتبرع لها بادوات الحلاقه”.

قبل مده عقد في الدائره موتمر تطوير الملاكات، وبالرغم من اننى لست من دعاة التغير والتحديث وعدم اندفاعي لادخال الانترنت الا بعد مراقبه شديده من الاهل على بناتهم، الا ان ما ارعبني هو تدخلات ساره في الموضوع ورفضها كل اوجه الانترنت رفضا باتا على اساس ان ذلك يحطم القيم العائليه والعشائريه المبنى عليها مجتمعنا، بل انها تمادت وايدت وئد البنات، ربما دون ان تعلم انه محرم. وعندما حاول عصام، الموظف “المثقف المتفلسف” ايضاح اهميه ادخال الانترنت واستخدم عبارات لم افهمها، مثل حكومه الكترونيه والانترنت يفتح الافق ويوسع الثقافه، تنططت ساره واللعاب يطغي على فمها وهي تتكلم وترش جميع المستمعين برذاذ لعابها من شدة غضبها وقالت بالحرف الواحد:( ولانها تلغث بحرف السين والشين مما يزيد من اندفاع اللعاب من فمها الى المجال المحيط بها، وساكتبها كما لفضتها):

“الف لا للتغير تردون تجيبولنا ثقافه مذتورده(مستورده) لا. بدل ذلك اعيدو طباعه كتب عنتره وابو زيد الهلالي وذهرزاد(شهرزاد)، وكتاب الجواري في احضان…(لم اسمع الاسم جيدا) ، والذبق(الشبق) عند العرب، جواري الخلفاء، طاعة المراة تاج راذها(راسها)، وكيف تذعدين(تسعدين) زوجك ليلا ونهارا، وخجل المراة جمالها، والعمل المنزلي واجب المراة ، اطبعوها ملايين المرات.”

توقفت قليلا لالتقاط انفاسها والزبد يغطي وجهها ولم تهتم بازالتها وتقدمت نحو الامام رافعتا كلتا ذراعيها على شكل قبضه تحطيم واكملت:

“تراثنا عامر بهذه الكتب ولا يوجد بالعالم ذعب(شعب) مثلنا يمتلك مثل عمق هذا التراث حتى انه ومن عمقه لا يزال لحد الان في عقولنا.”

انهت خطابها فجاة وعادت الى مكانها وكلها حيويه ان تقود معركةً اخرى، وفي طريق عودتها رمقتنى بنظره تسائل(ها شلون جنت) وعند مرورها بجانبي ضغطت على كتفي فاحسست وكان انامل وذراع عامل بناء هي التي على ذراعي.
عفوا ما مناسبة هذا الموضوع مع اريد زوجه. قبل مده خاطبني احد الموظفين ونصحني ان اتزوج من ساره فانا ابحث عن زوجه وهي وحيده مطلقه. فقلت له: اولا ساره لا تنجب الذكور وثانيا المطلقه عندنا تعتبر فاشله. واضفت مازحا وغامزا بعيني لانهي الموضوع ( زواج المثليين عندنا محرم).

بغداد2011
[email protected]