التصنيف: علمانية

تلخيص مشكلة وطن فى تيه المعانى

1221

أعتبر نفسى مراقباً محايداً فى الفترة من 2006 وحتى اليوم. فأنا مواطن مستقل، لا أنتمى إلى حزب أو جماعة، ولكن إلى الوطن ككل، أستقى من الفكر الذى أراه مناسباً، أياً كان منشأه، وأرتأى فى عملى، مصلحة بلادى، وفقاً للمتغيرات. ونظراً …

من أجل نهضة مصرية

1134

لان الرجل المتأسلم يفكر بنصفه السفلي. و لانه لو رأى وجه امرأة لفتن و فقد دينه و ثارت شهوته, و ربما أغتصبها أو أغتصب نفسه, كان و لابد ان تنتقب المرأة. و لإن الإنسان المتأسلم ضعيف الإيمان متذبذب كان و …

خواطر عقل ينام

1123

أ – الوجود المادى لله ———————- لا أؤمن بأى مدعى يدعى بأن ثمة أدلة مادية على وجود الله لأن ببساطة اذا أراد الله أن يظهر لنا وجوده ماديا لكتب اسمه على السماء بدون تعقيدات يشوبها الظن و الهوى أكثر مما …

هذه مخاوفى من الإسلاميين

1104

هذه مخاوف اكتبها و ليس معناها أنها تتواجد معاً فى فصيل من العمل السياسى المسمى بالاسلامى أو ان واحد فقط منها يتواجد هنا ارصد كل المخاوف سواء تجمعت فى فصيل واحد أو لا :السياسه: ========== -1-أخاف من إختزال مبدأ المواطنه..فالكثير …

نحو دولة علمانية

1012

الدوله علمانيه : هي الدوله التي يجب ان تكون بلا دين لان الدوله ليست عباره عن شخص كي يدين بدين او عقيده فالدوله هي المحور الذي يحوي الاشخاص الذين يدينون ليس شرطا بنفس الدين ولكن بمختلف اديانهم ولا يصح ان …

سويسرا و نظرة الغرب المتدني للإسلام

877

      لقد تابعت الموقف منذ بداية تقديم الأوراق إلى الحكومة لعرضها للإستفتاء على الشعب ليتخذ رأيه في هذه المسألة . و قد كنت متأكدا من أن السويسريين ستبنون موقفا مؤيدا لمنع بناء الماذن بالرغم من موقف الأغلبيه الرافض …

العلمانية مش كُفر

854

جائنى رجل أعرفه، وأسمعنى تسجيلاً لرجل دين شهير، يتكلم عن العلمانية ويصفها بالطاغوت الأعظم، وأنها تريد هدم أسس الدين، وما إلى ذلك، ففهمت مدى الجهل الذى نرزح فيه، خاصة أن العلمانية ليس لها أدنى علاقة بهدم الدين، ولكنها تطالب فقط …

تضامن مصريّ من أجل مجتمع مدنيّ

288

إن كنت تنوي حضور أيّ من اجتماعات الحركة القادمة، فكن على دراية كاملة أن المجموعة المؤسسة برمّتها تؤمن إيمانًا لا يتزحزح بمبدأ العلمانية الكاملة، والتي تفصل الدين عن كافة مناحي الحياة، من الدستور، للتعليم، مرورًا بالإعلام، والفن والإبداع، وكافة المعاملات التجارية والتوثيقية بدواوين الدولة الرسمية. وأنهم، أعضاء الحركة، لا يقبلون مساومة بهذا الشأن أيّ كانت المواجهات المرتقبة والمناقشات الجدلية التي تنتظرهم سواء من الأمن أو جمهور المؤمنين الصّاخب الذين يشوهونهم شيوخ الفضائيات الوهابيّة السلفيّة المتطرفة بإيعاز من بلاد الحجاز، والتي زادت عن حدها مؤخرًا بفتاوى متحجّرة داعية للإرهاب والتخلف، لم ينزل الله بها من سلطان. حيث وجب أخيرًا أن يتصدى مثقفو مصر لهذا المدّ البترودولاري حتى لا تضيع مصر في دوار الظلاميّة والأصولية والازدواجيّة شديدة الوطأة.